أشخاص مجهولون على الإنترنت يتتبعون تحركات القوات الروسية على الحدود مع أوكرانيا

قوات روسية قرب مدينة سولوتي في روسيا على بعد 30 كويلو مترا من الحدود مع أوكرانيا في شهر تشرين الأول/أكتوبر 2021.
قوات روسية قرب مدينة سولوتي في روسيا على بعد 30 كويلو مترا من الحدود مع أوكرانيا في شهر تشرين الأول/أكتوبر 2021. © صورة من موقع ماكسار عبر غوغل إيرث

يجلسون وراء حواسيبهم ولكنهم يلاحقون أي تصرفات أو تحركات للجيش الروسي بالقرب من الحدود مع أوكرانيا. إنهم ليسوا من الصحافيين أو من عملاء المخابرات ولكنهم مواطنون يقضون ساعات طويلة في اليوم في تحليل وتتبع تحركات هذه القوات الروسية. حتى أن بعضهم يتوصل في بعض الأحيان إلى الحصول على معلومة موثوقة قبل أن تصل إليها وسائل الإعلام الدولية.

إعلان

منذ ربيع 2021، نشرت روسيا قوات عسكرية قرب الحدود مع أوكرانيا وفي بيلاروسيا وداخل شبه جزيرة القرم التي ضمتها إليها. ولمتابعة التطورات، يعمل عدد من مستخدمي الإنترنت، على وسائل التواصل الاجتماعي وفي معظم الأحيان يعتبرون من مجهولي الهوية، على استخدام معلومات مفتوحة للعموم على الإنترنت من خلال المصادر المفتوحة وتطبيقات تتبع إحداثيات المواكب ومواقع متابعة الطائرات العسكرية لحظة بلحظة فوق البحر الأحمر أو حتى تتبع العربات المدرعة حيث يستخدمون عدة أدواة متاحة على الإنترنت وينشرون ما توصلوا إليه مجانا.

ELINT News "إلينت نيوز" حساب لرجل بحظى بمئة ألف متابع

يحظى حساب ELINT News "إلينت نيوز" بمتابعة أثر من 107 آلاف شخص على تويتر. وعلى صفحة منشورات، يمكن أن يعثروا عل صور أقمار اصطناعية لمواقع عسكرية روسية أو برقيات لوكالات أنباء أو حتى خريط لمكان تواجد الجماعات المسلحة التابعة لإيران والتي قام بجمعها بعد مجهود جهيد.

"تيك توك هو تطبيق مفيد بشدة للعثور على مقاطع فيديو لتحركات قطارات الجيش الروسي"

وعندما بدأت روسيا في حشد قواتها العسكرية على الحدود مع أوكرانيا ، بدأ "إلينت نيوز" بالعمل ويفسر في حوار مع فريق تحرير مراقبون فرانس24 حالة عملية لما يقوم به:

في حالة الأزمة بين روسيا وأوكرانيا، يبدأ ذلك عموما بالعثور على مقطع فيديو على تطبيق تيك توك. إنها منصة مفيدة بشدة للعثور على مقاطع فيديو لتحركات قطارات الجيش الروسي. وحالما يتم تحديد الإحداثيات لموقع تصوير فيديو القطارات، توجد بعض المواقع على الإنترنت التي تسمح بالعثور على مواقع انطلاق ووصول هذه القطارات. يمكن فيما استخدام موقع "سونتينال" [فريق التحرير: منصة للصور الملتقطة عبر الأقمار الصناعية] لمشاهدة مكان توثق التجهيزات العسكرية بصور تقليدية أو بصور "أس أي أر" [فريق التحرير: “Synthetic Aperture Radarأي صور ملتقطة عبر الرادار]. وهذا ما يمكننا من مشاهدة الصور لما وراء السحب عبر الرادارات ولأنها نمر في الوقت الحالي في فصل الشتاء وهو ما يجعل الحصول على صور تقليدية جيدة أمرا نادار. ومن خلال مقارنة عدد كبير من هذه الصور، يمكن إذا مشاهدة تزايد و تقلص القوات العسكرية الحاضرة في المكان.

Systèmes de défense anti-aériens russes visibles sur un train, 25 janvier 2022. Captures d'écran d'une vidéo TikTok

أجهزة دفاع مضادة للطائرات تابعة لروسيا تظهر في عربات قطار في 25 كانون الثاني/يناير 2022. صورة ملتقطة من الشاشة في مقطع فيديو على تيك توك

وتبقى هوية الشخص الذي يقف وراء حساب "إلينت نيوز" غامضة، ويكتفي بالتأكيد بأنه يحمل الجنسية البريطانية وفي العشرينات من عمره ويدرس العلاقات الدولية في الجامعة.

لحسابات تتعلق السرية، أحبذ أن يبقى هناك فصل بين ما أفعله على الإنترنت و"حياتي الخاصة" وذلك لأنني طالب في الجامعة وأقوم بكل ذلك كهواية في أوقات الفراغ. غالبا ما تكون هناك مشاكل مع بعض الأشخاص والذين يبدون غضبهم لما نقوم بكشفه على شبكة الإنترنت وخصوصا عن طريق صور التقطتها الأقمار الصناعية.

Géolocalisation d'un convoi de lance-missiles russes à Koursk en Russie, le 7 février 2022, en recoupant des éléments visuels à partir de Vidéos Twitter et de google Earth.

عملية تحديد إحداثيات لموقع تواجد موكب لراجمات صواريخ روسية في مدينة كورسك في روسيا يوم 7 شباط/فبراير 2022 وذلك بعد اقتطاع عناصر بصرية من مقاطع فيديو نشرت على تويتر وبالاعتماد على غوغل إيرث.

من المرجح أنها إحدى المرات الأولى في التاريخ التي يرى فيها الناس بمثل هذه السرعة ما يقوم به الروس. إنهم يحاولون بأقصى جهدهم إخفاء هذه التحركات من خلال القيام بها في ظلام الليل في بعض الأحيان ولكن يبقى من شبه المستحيل أن يتم إخفاء الأمر بشكل تام عندما يتعلق الأمر بـ83 فرقة عسكرية محتشدة على الحدود مع أوكرانيا.

"كوبسور" الحساب الناطق باللغة الفرنسية

يحمل مستخدم إنترنت آخر أيضا باسم مستعار لما يعثر عليه في شبكة الإنترنت ويستخدم بالأساس تطبيق تويتر. وكان حساب "كوبسور" الذي يحظى بمتابعة 34 ألف شخص من بين الأوائل الذين رصدوا تحركات القوات الروسية في قاعدة كلينتي "أولباست دو بريانسك" على بعد أقل من 50 كيلو مترا على الحدود مع أوكرانيا وذلك خلال شهر كانون الثاني/ديسمبر 2021.

Série d'images satellite SAR qui montrent l'apparition de matériel russe (côté droit de l'image, à l'intérieur du quadrilatère) entre le 1er, le 10 et le 22 décembre 2021, Près De Klintsy En Russie. Sur l'image du 10 décembre, la couleur rose est due à l'orientation du satellite. Images Sentinel.

سلسة صور أقمار صناعية عبر تقنية "إس إي أر" (عبر الرادار) والتي تكشف عن ظهور التجهيزات العسكرية الروسية (على الجانب الأيمن من الصورة داخل المربع) بين أيام 1 و10 و22 كانون الأول/ديسمبر. وقرب مدينة كلينتسي في روسيا، فإن اللون الوردي الظاهر في صورة التقطت في 10 كانون الثاني/ديسمبر، إلى وجهة القمر الصناعي. صورة من موقع "سونتينال".

 وللوصول إلى المعطيات التي يبحث عنها، استخدم صاحب حساب "كوبسور" تقنيات معقدة تعتمد على خرائط موجودة على الإنترنت وبيانات الأقمار الصناعية حيث يقول:

رأيت على صفحة المنشورات على تويتر مقاطع فيديو نشرت على تطبيق تيك توك وتظهر تجهيزات عسكرية روسية كانت بصدد التحرك قرب تلك المدينة. وقمت ببحث على خرائط "غوغل مابس" لمشاهدة القواعد العسكرية الروسية في المنطقة لكنني لم أعثر على شيء.  بعد ذلك قمت باستخدام أداة على الإنترنت تدعي "أوفر باس توربو" والتي تمكن من استخراج بيانات من خريطة "أوبن ستريت ماب (فريق التحرير: خريطة تشاركية على شبكة الإنترنت]. وقمت ببحث على "منطقة عسكرية" قرب مدينة كلينتسي عبر هذا البرنامج الرقمي ووجدت مكانها. ولإنهاء الأمر، استخدمت موقع "سونتينال" لمقارنة الصور القديمة لهذا المكان مع آخر صور متاحة ورأيت أنه كانت هناك تحركات بالفعل.

ودائما حسب صاحب حساب "كوبسور"، فإن عمل  تحليل البيانات عبر الإنترنت يسير جنبا إلى جنب مع المعلومات التي تتنالها وسائل الإعلام الدولية والتي تكون في معظم الأحيان نابعة من مصادر يقال إنها مغلقة  سواء كانت "أمنية" أو "دبلوماسية" أو "حكومية".

أعتقد أننا عملنا يتكامل مع ما تقوم به وسائل الإعلام  في ظل تطور الأحداث. في معظم الأحيان، نحن قادرون على تكملة معلومات تقدمها الحكومة الأمريكية على سبيل المثال، مع بيانات متوفرة على مصادر إلكترونية مفتوحة. وهنا، ومع انتشار القوات العسكرية، تعمل وسائل إعلام كبيرة بشكل واسع مع حسابات مثل "إلينت نيوز" وحسابي أو حساب "روشان كونسلتينغ". أما الحسابات الصغيرة "أو أس أي أن تي [فريق التحرير: أوبن سورس إنتلجنس، أي المخابرات في المصادر المفتوحة] فقد عملت مع وسائل الإعلام الدولية. أعتقد أن هناك بعض الثقة بين الطرفين قد بدأ بالتشكل وهو ما لم يكن عليه الوضع في السابق.

Image satellite haute définition du 4 janvier 2022, qui prouve par l'image la découverte des véhicules faites par le compte Coupsure. Image Maxar.

صورة بجودة عالية ملتقطة عبر الأقمار الصناعية في يوم 4 كانون الثاني/يناير 2022 والتي تؤكد عبر الصور اكتشاف عربات عسكرية نجح في التوصل إليها في حساب كوبسور . صورة من موقع ماكسار.

ويدار حساب كوبسور من قبل شخص سويسري في العشرينات من عمره والذي يؤكد أن نشاطه على شبكة الإنترنت لا علاقة لها بالعمل الذي يكسب منه قوته اليومي وهو الهندسة المدنية. ولا يخفي صاحب هذا الحساب طموحاته حيث أكد أن يأمل في أن يجعل من  التحليل على الإنترنت مهنته الأساسية. وقد ساعد صاحب هذا الحساب في إنجاز مقطع مصور لفائدة صحيفة "لو موند" الفرنسية بشأن احتشاد القوات الروسية على الحدود مع أوكرانيا.

أنا أعتبر حسابي على تويتر بمثابة مقر عمل ثان بالنسبة لي. وأقضي فيه كثيرا من الوقت ما بين أربع وخمس ساعات في اليوم كحد أدنى. وفي البداية، كنت أبذل هذا الجهد منذ الصباح الباكر حيث أقوم بترجمة البرقيات الصحفية ومتابعة ما ينشره الآخرون. أما الآن وخصوصا في ظل ما يحدث على الحدود الأوكرانية، أحاول أن أركز على الجزء المتعلق ببيانات "أو أس أي أن تي" [فريق التحرير: أوبن سورس إنتلجنس أي الاستخبارات في المصادر المفتوحة].