تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ساحل العاج

ساحل العاج: مظاهرة لأنصار المعارضة تنتهي بشكل مرعب

متظاهرون من أنصار المعارضة قبل حدوث مواجهات مع مناصري السلطة، 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 في داوكرو. صور ملتقطة من موقع Iffou.net.
متظاهرون من أنصار المعارضة قبل حدوث مواجهات مع مناصري السلطة، 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 في داوكرو. صور ملتقطة من موقع Iffou.net.
2 دقائق

إعلان

قتل ستة أشخاص بينهم شخص قُطع رأسه يوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني في أحداث عنف على هامش مظاهرة في داوكرو، وهي مدينة في وسط ساحل العاج. وكانت مظاهرة لأنصار المعارضة قد جرت في ساحة في المدينة قبل أن تجوب المدينة وتتعرض لهجوم بالقرب من حي معروف بمناصرته لواتارا. ولم يتفاجأ مراقبونا بعودة العنف في المدينة التي شهدت أحداثا دامية في أغسطس/آب الماضي.

ما زال الاحتقان شديدا في ساحل العاج بعد الانتخابات الرئاسية في 31 أكتوبر/تشرين الأول، والتي عرفت فوز الرئيس المنتهية ولايه الحسن واتارا بـ94 باالمائة من الأصوات في انتخابات طالبت المعارضة بمقاطعتها. وفي داوكرو، معقل المعارض والرئيس السابق المترشح في انتخابات 2020، هنري كونان بيدييه، تجمع متظاهرون يوم الاثنين 9 نوفمبر/تشرين الثاني للاحتجاج على نتائج الانتخابات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.