منذ 2016، يقوم مزارع كيني بجلب المياه الى الحيوانات البرية التي تعيش داخل محمية وطنية بجنوب البلاد معروفة بإسم "تسافو واست". المزارع و إسمه "باتريك كيلونزو موالوا" أطلق هذه المبادرة لمساعدة هذه الحيوانات على مقاومة العطش و الجفاف الذي يضرب كينيا منذ سنوات.

"لا يمكنني ترك الحيونات تموت عطشا"


نجح باتريك في جلب الأموال بفضل حملات تمويل تشاركي، فقد حظيت فيديوهاته بنسب مشاهدة عالية على مواقع التواصل الاجتماعي. و بهذا المال يسعى باتريك الى تحسين الموارد المخصصة للحيوانات و كذلك للأهالي و الطبيعة الكينية.