في أفغانستان، ومباشرة بعد الانتخابات الرئاسية، اكتشف مستخدمو الانترنت فيديوهات تفضح عمليات تزوير واسعة شابت هذا الاستحقاق. في هذه الفيديوهات، نشاهد مثلا أشخاصا يقومون باختيار اسم أحد المرشحين على بطاقات التصويت. عدد من الأفغان حذروا من تأثير هذا التزوير على نتائج الانتخابات.

حسيب معترف يعمل باستمرار كمراقب مع منظمات غير حكومية خلال تنظيم الانتخابات، وهو يقدم لنا بعض التفاصيل من كابول.