قصة مصورة يظهر فيها بطلاها وهما يقبلان بعضهما البعض تثير الجدل في البرازيل منذ أن قرر عمدة مدينة ريو دي جانيرو، مارسيلو كريفيلا، فرض الرقابة على هذا المؤلف. وللسخرية من هذا القرار، نشر بعض مستخدمي الإنترنت صورا مركبة تظهر شخصيتي القصة المصورة في أماكن مختلفة من البرازيل.
 

"مثل هذه الكتب يجب أن تغلف بالبلاستيك الأسود ويجب ختمها ووضع تنبيه بخصوص مضمونها!". تصريح عمدة ريو دي جانيرو، مارسيلو كريفيلا، وهو أسقف سابق تابع للكنيسة الإنجيلية، حول قصة مصورة عنوانها Young Avengers : the Children's crusade (هيئة التحرير: العادلون الصغار: الحرب الصليبية للأطفال)  حيث يقوم البطلان، وهما الساحر فيكان والمحارب هالكينغ، بتقبيل بعضهما البعض.

يرى هذا العمدة البرازيلي أنه "لا يستحسن بالنسبة للقاصرين أن يحصلوا بهذه السرعة على مواضيع لا تناسب أعمارهم"، وهذا التبرير كان كافيا لكي يأمر بسحب القصة المصورة من الأسواق بعد أن كانت معروضة في أروقة معرض الكتاب المقام كل سنتين في ريو دي جانيرو والذي اختتم فعالياته الأحد 8 سبتمبر/أيلول.


ويوم الاثنين 9 سبتمبر/أيلول، قررت المحكمة العليا عدم قانونية الرقابة على القصص المصورة وعلى أي منشور يخص مجتمع الميم (مجتمع المثليين ومزدوجي الميل الجنسي والمتحولين جنسيا). علاوة على ذلك، فالإجراء الذي اتخذه العمدة أتى بنتيجة عكسية، لأن المشاركين في ذلك الحدث تهافتوا على آخر نسخ متاحة من القصة المصورة.

بعض مستخدمي الإنترنت أرادوا السخرية من قرار عمدة ريو دي جانيرو الذي اعتبروه معاديا للمثلية، فاتخذوا من شخصيتي القصة المصورة رمزا ووضعوهما في العديد من الصور التي تجسد الحياة اليومية لمدينتهم.



أشكال أخرى من الاحتجاج برزت خارج شبكات التواصل الاجتماعي. فقد عمد مستخدم يوتيوب البرازيلي، فيليبي نيتو، المشهور جدا في البرازيل ولديه 34 مليون مشترك، لشراء 14 ألف كتاب عن مجتمع الميم.  ثم وزعها مجانا أثناء معرض الكتاب.




ترجمة: عائشة علون