يعيش نحو 400 شخص من الطائفة الفولانية في مصب للنفايات يستخدم كمخيم للنازحين في باماكو عاصمة مالي. وقد فروا من أعمال العنف التي استهدفتهم في وسط البلاد خلال الأشهر الأخيرة. ومنذ شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي استقرت هذه المجموعة في مكب للنفايات.

مراقبتنا ديارا تورين طالبة في كلية الحقوق، صدمت عندما اكتشفت ظروف عيش هؤلاء النازحين. وحاولت عبر مواقع التواصل الاجتماعي توفير مساعدات إنسانية لهم. شاهدوا!