إيران

كأس العالم 2018: الإيرانيون يسخرون من ملصق لتشجيع الفريق الوطني... لا يحوي أي امرأة

ملصق
ملصق
إعلان

معا... لكن حصريا للرجال: لمساندة الفريق الوطني الإيراني المشارك في كأس العالم 2018، قامت شركة إيرانية بطبع ملصق عملاق عرضته على جدار بناء وسط العاصمة طهران وكتب عليه: "معا، نحن أبطال، نحن وطن، نحن دقة قلب". لكن عدم وجود أي امرأة على الصورة أغضب مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعية... وجعل الشركة تتراجع.

تم تعليق الملصق في مساحة إشهارية بساحة فالياسر، وسط طهران.

يظهر على الملصق مجموعة من الرجال المبتهجين وهم يرفعون كأسا ذهبية، لا تشبه كأس العالم. بعض الحاضرين على الملصق هم لاعبو كرة قدم، والبعض الآخر يلبس بدلة أو لباسا تقليديا، ألوان بشرتهم تختلف ولكل واحد منهم تسريحة شعره الخاصة به... لكن لا وجود لأي امرأة بينهم.

طبعا، لم يخف هذا التفصيل عن الناقدين، حتى أن بعض الإيرانيات قمن بتغيير الصورة على شبكات التواصل الاجتماعي وإضافة وجوه نساء.

تقول هذه التغريدة: "لاحظنا غياب النساء فأردنا إضافة أنفسنا بأنفسنا".

أما جريدة قانون ذات الخط الوسطي اليميني، فقد نشرت الصورة لكن أرفقتها بهذا التعليق: "دون النساء، نحن خاسرون".

الشركة التي قامت بطبع هذا الملصق تدعى "دار مصممي الجمهورية الإسلامية" وتعرف بملصقاتها المناهضة لسياسة الرئيس المعتدل حسن روحاني، لإسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية. وهي تابعة لشركة أوج المعروفة بعلاقاتها مع حراس الثورة وبحملاتها الإشهارية المثيرة للجدل.

أمام ردود الفعل هذه، اختارت الشركة ملصقا آخر عوض الأول، أكثر رسمية وبحضور نساء، لكن في الخلف. ويظهر الحاضرون على الملصق وهم يقفون كاللاعبين المتهيئين للنشيد الوطني، وهم يضعون يدهم على صدورهم. خمسة منهم هم لاعبو الفريق الوطني ويلبسون قميصه، تليهم شخصيات من المجتمع المدني ثم امرأة، في المرتبة التاسعة.

شهد الملصق الثاني نفس مصير الأول، إذ قام أحد مستخدمي الإنترنت بوضع وجه مسعود شجي، أحد لاعبي الفريق الوطني، بدل وجوه كل الحاضرين.