خبر/لاخبر

انتشار إشاعة كاذبة عن تعرض ناشطة في حقوق المهاجرين لاعتداء جنسي

صورة
صورة
إعلان

يتعلق الأمر بصور تظهر فيها شابة تتعرض لاعتداء بعد أن كشفت عن صدرها وعليه رسالة تقول: "مرحبا باللاجئين" ويجري تداول هذه الصور منذ منتصف حزيران/يونيو على الصفحات المعادية للمهاجرين. لكنها في الواقع صور مركبة انطلاقا من فيديو صور خلال حفل منذ عشر سنوات تقريبا.

منذ بضعة أيام، عادت للظهور مشاهد يظهر فيها الاعتداء على شابة تقدم نفسها على أنها ناشطة في حقوق المهاجرين، وقد ظهرت على عدة صفحات عبر فيس بوك معادية للمهاجرين مثل صفحة La Révolution des sans dents أو صفحة Vouloir Savoir - Osez dire. ويظهر في هذه الصور الشابة ترفع قميصها لإظهار صدرها وعليه لافتة "مرحبا باللاجئين". وفي المشاهد التالية، تتعرض الفتاة للاعتداء من رجال كانوا بين الجموع. وتظهر في الصور الأخيرة وهي تبكي.

التعليق المرافق لهذه الصور لا يبعث على الشك: "ناشطة مؤيدة للمهاجرين تتعرض لاعتداء جنسي في وسط الجموع...لقد نبّهناهم منذ زمن..."

 

الصورة الأصلية المنشورة على عدة مجموعات معادية للمهاجرين. عدة متصفحين علقوا مشككين في أصل الصورة.

 

في فرنسا، الموقع Dreuz.info الذي يعرف نفسه على أنه "موال لأمريكا، موال لإسرائيل ومن تيار المحافظين الجدد" نشر مشاهد مركبة في نيسان/أبريل بعنوان "’مرحبا باللاجئين‘ تقول هذه الشابة الشقراء....وفجأة ...". وجرى تداول هذه الصورة أيضا في الفترة الأخيرة عند مجموعات ألمانية تؤكد أن هناك إجراءات أمنية إضافية ستتخذ لمهرجان البيرة الشهير في تشرين الأول/أكتوبر (Oktoberfest) - لتجنب مثل هذه التجاوزات.

 

صور للمقال الذي نشره موقع Dreuz.info حول الموضوع في نيسان/أبريل 2016، وما زال متاحا على الموقع.

 

صور شاشة فيديو...تعود إلى نحو 10 سنوات!

هذه الصورة مونتاج طبعا. ولافتة "مرحبا باللاجئين" أضيفت انطلاقا من صورة التقطت في ألمانيا في أيلول/سبتمبر 2015 كما يلاحظ موقع Debunkers.

 

الصورة الأصلية للافتة "مرحبا باللاجئين" أخذت من هذه الصورة المتاحة هنا وعدلت بواسطة فوتوشوب انطلاقا من الأخرى.

هذه الصور أخذت في الواقع من فيديو عاد إلى السطح مرارا وتكرارا على شبكة الإنترنت في أعوام 2014 و2013 و2011. وأقدم نشر لها كان حقيقة في تموز/يوليو 2007. وحسب التعليق المرافق فقد صورت خلال "حفل الربيع" ، وهو حفل طلابي أمريكي كبير، تحدث فيه غالبا كل التجاوزات الممكنة.

 

صورة عن شاشة أقدم فيديو نشر على النت وتظهر فيه تلك الشابة.

بعض المواقع أقرت بأن ذلك مجرد مونتاج. مثل موقع Dreuz.info الذي لم يتورع عن إعادة نشره مع ذلك، مؤكدا أن هذه الصور "أصلية" تظهر "فتاة مثيرة مؤيدة للهجرة وتظن أن المهاجرين أناس جميلون ومهذبون". وهذا أثار استياء القراء الذين ما توقفوا عن القول إن هذا لا علاقة له بالموضوع.

 

صورة شاشة للتعليقات المنشورة بخصوص مقال Dreuz.info

إذا أردتم معرفة طريقة التحقق من صحة الصور والفيديوهات المتداولة على الإنترنت، اطلعوا على هذا الدليل:

كيف تتحقق من صحة الصور والفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي