الكونغو برازافيل

تلميذ يضطر لحضور الدرس جالسا على دراجة نارية!

مدرس وتلاميذ...ودراجة نارية! هذه هي الصورة التي التقطها في ثانوية مباكا في بوانت-نوار مراقبنا وأرسلها لنا من الكونغو برازافيل.

إعلان

صورة أرسلها فلوران كيبا التقطت في ثانوية مباكا في بوانت-نوار في الكونغو برازافيل.

مدرس وتلاميذ...ودراجة نارية! هذه هي الصورة التي التقطها في ثانوية مباكا في بوانت-نوار مراقبنا وأرسلها لنا من الكونغو برازافيل.

ويريد مراقبنا من خلال هذه الصورة أن يندد بالوضع التالي:

هذا التلميذ الذي يدرس في الصف الثانوي لم يحضر دراجته النارية للصف من باب التسلية، بل اضطر لذلك لعدم كفاية المقاعد الدراسية في الثانوية لدرجة أن هؤلاء التلاميذ يضطرون للدراسة في أكواخ على بعد 150 مترا من المباني "الرسمية". وحتى في هذه الملحقات لا تكفي المقاعد. أنا أرى أنه من غير المعقول أن يحدث هذا في مدرسة بمدينة تعتبر "العاصمة الاقتصادية" للكونغو برازافيل.