في قسم الألعاب بمتاجر "أوشان" الفرنسية بالضاحية الباريسية يجد المتسوق الذي يتصفح كاتالوغ المتجر، بتاريخ 23 أيلول/سبتمبر، بين الدمى والمطابخ الصغيرة للبنات رشاشا آليا بلاستيكيا عليه الرمزان الإسلاميان: النجمة والهلال.

وسعر هذه اللعبة يورو واحدا وقد رآها أحد مستخدمي الإنترنت ومن ثم أثارت موجة من الاستياء على تويتر:

"أليس لديكم شيء أذكى من هذا! رشاش للأطفال هذه بالفعل فكرة سيئة للغاية؟ وماذا عن التصميم؟ إنه حقا يرثى له"

وحسب مجلة "Le Nouvel Observateur"، فإن متجر "أوشان" قدم "الاعتذار لمن ربط هذه اللعبة بالإسلام" واعترف بأن ما حدث سببه "عدم انتباه" عند استلام شحنة هذه اللعبة والتي كان يفترض أن تكون "خالية" من أية إشارات. وقد سحبت هذه اللعب من اقسام العرض. ولكن لا يعرف إلى الآن الفترة التي ظلت هذه اللعبة معروضة فيها للبيع ولا العدد الدقيق لمبيعاتها.

كاتالوغ متجر "أوشان" في الضاحية الباريسية. لعبة الرشاش الآلي ظاهرة على الصفحة 39 (يمينا).

ترجمة عائشة علون