المملكة العربية السعودية

فيديو: من هي الفارسة الملثمة التي حيرت السعوديين؟

احتفلت المملكة العربية السعودية أمس بالذكرى الرابعة والثمانين لإنشائها. ومن بين الصور الاحتفالية العديدة التي تروج على مواقع التواصل الاجتماعي هناك فيديو لامرأة تمتطي حصانا في أحد أحياء مدينة مكة وقد شدت انتباه متصفحي الإنترنت.

إعلان

احتفلت المملكة العربية السعودية يوم الثلاثاء 23 سبتمبر بالذكرى الرابعة والثمانين لإنشائها. ومن بين الصور الاحتفالية العديدة التي تروج على مواقع التواصل الاجتماعي هناك فيديو لامرأة تمتطي حصانا في إحدى ضواحي مكة وقد شدت انتباه متصفحي الإنترنت.

حدث هذا المشهد في حي الثمامة بالضاحية الشمالية للمدينة المكرمة. ويظهر على الصور امرأة محجبة تمتطي حصانا على مرأى من المارة وهي تحمل علم السعودية.

وتم تداول الفيديو على نطاق واسع منذ نشره على مواقع التواصل الاجتماعي، وأثار حيرة المغردين لأن المملكة العربية السعودية تمنع النساء من ركوب الخيل في العلن.

أما تلك "الفارسة" فقد فضلت عدم الكشف عن هويتها مع أنها نشرت صورتها وهي تركب الحصان على تويتر باسم المستخدم: @ALANUOD_F_S

وما أدهش بعض وسائل الإعلام المحلية هو أن عناصر المطوعين التابعين للشرطة الدينية لم تتدخل لإيقافها وكذلك اسمها على صفحة تويتر، "الفارسة العنود". فتؤكد هذه الوسائل الإعلامية أن الفارسة هي الأميرة العنود الفيصل. لكن بعض مستخدمي الإنترنت نفوا ذلك مذكرين بأنه كانت هناك أميرة تحمل اسم "العنود الفيصل" لكنها توفيت منذ عامين.

إلا أن مستخدمي الإنترنت يؤكدون على أن هذا التساهل من السلطات لا يمكن أن يكون إلا مع أميرة.

وعندما طرح السؤال على المعنية بالأمر على صفحتها على تويتر لم تجب لا بالنفي ولا بالتوكيد إن كانت من العائلة الملكية. ولكنها أجابت عن انتقادات العديد من مستخدمي الإنترنت الذين اتهموها بما أسموه "تصرف غير لائق".

وقد اتصلنا بهذه الفارسة التي شكت من تلقيها شتائم بسبب حبها لركوب الخيل لكنها رفضت رفضا باتا أن تكشف عن هويتها.

ولم تسمح السلطات السعودية للنساء بممارسة الفروسية إلا منذ سنتين. وتوجد اليوم في المملكة عدة مدارس للفروسية النسائية، ولا سيما في مكة وجدة. ولكن هذه الرياضة تظل مع ذلك ممنوعة على النساء خارج النوادي الرياضية المخصصة حصرا للنساء.

ترجمة: عائشة علون