طائرة مقاتلة سوخوي إيرانية.

تظهر مشاهد نشرتها وزارة الدفاع العراقية على الإنترنت أن طائرات إيرانية تستعمل لقتال مجاهدي الدولة الإسلامية في العراق والشام شرق البلاد.

في الفيديو أدناه، تظهر عدد من الطائرات الحربية قدمت على أنها ستستعمل لمحاربة الدولة الإسلامية في العراق والشام دون أي ذكر لمصدرها. لكن لهذه الطائرات عددا من المواصفات المماثلة للطائرات المقاتلة من صنف سوخوي التي يمتلكها الأسطول الجوي الإيراني: نفس الألوان ونفس الرموز، ما عدا علم حرس الثورة الإسلامية الإيراني الذي يبدو وكأنه أعيد طلاؤه.

بعض تفاصيل طائرة سوخوي خلال عملية للجيش الإيراني. الصورة نشرت على موقع مختص في التحليل العسكري.

في هذه اللقطة من الفيديو الذي نشرته وزارة الدفاع الإسرائيلية، نرى الرقم 56 (على اليسار) ورموزا أخرى كثيرة الشبه بتلك التي تحملها الطائرات الإيرانية (في الصورة أعلاه). على يمين الصورة، نرى أيضا أن المثلثين متشابهين وفي أقصى اليمين، يبدو أن الألوان الإيرانية (الأحمر والأخضر) أعيد طلاؤها بالأسود.

في 29 يونيو/حزيران، لم يخف الرئيس الإيراني حسن روحاني نيته في مساعدة الحكومة العراقية ضد الهجمات الجهادية. لكنه أشار إلى أن "إيران لم تنشر قواتها في العراق ومن غير المحتمل أن يحدث ذلك يوما"، مضيفا أن الإجراءات التي سيقوم بها بلده لن تتعدى "تأمين الحدود أو غلقها". بيد أن وسائل الإعلام الإيرانية سبق أن تحدثت عن مقتل جندي إيراني في مواجهات في العراق.

التصريح بتعاون عسكري مع العراق أمر حساس حاليا بالنسبة لإيران، فهذا يعني أن البلد يتعاون بصفة غير مباشرة مع الولايات المتحدة الأمريكية التي سبق وأعلنت عن إرسال صواريخ وطائرات إلى بلاد الرافدين.

تفاصيل من صورة طائرة إيرانية.

نفس الجزء من الطائرة في فيديو وزارة الدفاع العراقية وقد أعيد طلاء العلم الإيراني.

الفيديو الذي أخذت منه الصور أعلاه والذي نشرته وزارة الدفاع العراقية :