تظهر هذه الصور المسربة من مصنع للمعكرونة الصينية الطويلة عمالا قد صوروا وهم يمشون حفاة على الأغذية أو وهم ينامون على أكوام المعكرونة الصينية. وقد أدى تسريب هذه الصور إلى إغلاق المصنع.
 
 
العام الماضي واجه مصنع داوجياو تونغشينغ لمعكرونة الأرز مشكلات بسبب عدم احترامه لقواعد النظافة والسلامة الغذائية. ووعد المسؤولون في المصنع ببذل جهود في هذا الصدد لكن هذه الجهود لم تستمر. وفي بداية يونيو/حزيران، نشر أحد مستخدمي الإنترنت هذه الصور الفاضحة على موقع وايبو، فأغلق المصنع ريثما يجري التفتيش.
 
 
غير أن أحد المسؤولين في المؤسسة أوضح بأن هذه الصور قد التقطت منذ شهور قبل عيد الربيع الذي جرى في 31 يناير/كانون الثاني. وتضم هذه المؤسسة 15 مصنعا في مقاطعة غوانغدونغ ويتراوح الإنتاج اليومي من المعكرونة الصينية بين 800 و12000 طن.
 
ولقد سببت هذه الصور استياء كبيرا في الصين التي تشهد فضائح كثيرة في مجال الأغذية. كما جرى العام الماضي مثلا، إذ كشف صحافيون عن فضيحة زيوت طبخ مستخدمة كانت تباع في السوق.
ترجمة: عائشة علون