إسرائيل

طائفة ناناخ اليهودية بين الطقوس الدينية والموسيقى الإلكترونية

يجوب أتباع طائفة ناناخ اليهودية مدن إسرائيل على متن حافلات تصدح منها أنغام الموسيقى الإلكترونية. والهدف مقاسمة الناس حبّهم للحياة وإقناع من يمكن إقناعه بالانضمام إلى طائفتهم الدينية.

إعلان

نشره على فليكر Petux.

يجوب أتباع طائفة ناناخ اليهودية مدن إسرائيل على متن حافلات تصدح منها أنغام الموسيقى الإلكترونية. والهدف مقاسمة الناس حبّهم للحياة وإقناع من يمكن إقناعه بالانضمام إلى طائفتهم الدينية.

ويروي أتباع الناناخ أن الحاخام الشاب بر أودسر عثر عام 1922 على رسالة قال إن الحاخام نخمان دو براتسلاف وجهها إليه شخصيًا. غير أن دو براتسلاف كان قد توفي في أوكرانيا قبل 112 عاما. ولذا اعتبرها بر أودسر عجائبية وقال إن هذه "الرسالة من السماء" تتضمن الحل لمساعدة العالم على التخلص من آلامه، حلٌ يكمن في التعويذة التالية : "ناناخ ناخما نخمان مؤمن".

وفي العام 1984 التقى الحاخام بر أودسر بجماعة من اليهود المؤمنين تبنوا التعويذة الروحية التي تنادي "بالسلوان" وبالتعبير عن الفرح. هذه الجماعة تعرف اليوم باسم "ناناخ" وهي من المجموعات اليهودية التي تتبع تعاليم نخمان دو براتسلاف.

ومذاك الحين، يجوب أتباع الطائفة المدن والقرى الإسرائيلية في حافلات صغيرة محاولين نشر حبهم للحياة. ويتوقف أتباع هذه الطائفة في الساحات الكبرى في مدن كتل أبيب والقدس ويبثون الموسيقى بصوت عال ويرقصون على إيقاعات "الاكترو ترانس" التي تردد كلماتها بدون انقطاع تعويذة الطائفة الشهيرة.

الناناخ على طرقات إسرائيل

صورة منشورة هنا.

تسجيل نشره على يوتيوب nanach101.

روحية الناناخ هي الصلاة والرقص في آن. تسجيل نشره على موقع يوتيوب Natipa1x.

حافلات لأتباع ناناخ. صورة نشرها على فليكر Ridolfo.

تسجيل منشور على موقع Nanach.net.

"إنه لأمر رائع أن نكون يهودا، هذا يغمرنا بالسعادة"

سيمكا من أتباع طائفة ناناخ وينشر مقالات على موقع www.nanach.net.

إنتمائي إلى طائفة ناناخ يعني أنني يهودي لكن بطريقة جديدة ومثيرة جدا للاهتمام. لدينا الطقوس اليهودية نفسها لكننا نقول في الوقت ذاته، إنه لأمر رائع أن نكون يهودا، هذا يغمرنا بالسعادة. هدفنا هو نشر الدعوة الروحية للحاخام بر أودسر التي تساعدنا على اكتساب الفرح والسعادة. نحن نجوب البلاد في باصات صغيرة تصدح منها الموسيقى ونتحدّث إلى الناس. وأحيانًا نبيعهم كتابا من كتب تعاليم الحاخام بر أودسر. لقد قمنا بتصنيع الكثير من المنتجات التي تحمل اسم "ناناخ". والهدف من ذلك ليس جني المال. لكن عندما يشتري شاب قميصا يحمل اسم ناناخ فهذا يعني أنه خطا خطوة أولى نحو طريقتنا في ممارسة الديانة اليهودية.

صورة منشورة هنا.

نعلم أن بعض جوانب الديانة اليهودية غير سهلة وجافة ولذا نحاول أن نعطي الناس حافزا جديدا حتى يعودوا إلى الروحانية بدون إكراه. غالبية أتباع طائفة ناناخ لم يولدوا ويترعرعوا حسب هذا المذهب الديني، لكن قرروا بأنفسهم الانتماء إليه في فترة معينة من حياتهم.

إن استعمالنا لموسيقى "الترانس" للتواصل مع الشباب طريقة يحبذونها. لكنها تعبّر في الوقت ذاته عن دعوتنا إلى المساواة ومن ناحية ما إلى الفوضى. فوِفق تعاليمنا ما من قوي ولا من ضعيف. لا بد من أن نكون جميعًا على قدم واحدة من المساواة، كلنا أصدقاء.

ويسخّر أتباع ناناخ أغلب أوقاتهم إلى دعوتهم وقد انقطع بعضهم عن العمل وهم يعيشون في حالة زهد تام مكرسين حياتهم إلى نشر تعاليمنا.

يبتهج الناس بمعظمهم لرؤيتنا. يعلمون من نحن وعندما يشاهدون الحافلات التي تنقلنا يبدأون بالرقص أمامنا. طبعًا هناك من يحاول تعكير أجواء الفرح التي نولّدها لكن بصورة عامة يكنّ لنا الناس الاحترام. أما الشرطة فلا تحاول عرقلتنا وتتركنا نفعل ما نشاء. مرورنا في المدن والقرى يخفف من حدة الإجهاد عند البعض ويسمح لآخرين بالابتعاد عن مشاكلهم اليومية ولو لوقت قصير. كما أن زياراتنا تساعدهم على اتباع منهجنا في حال قرروا الالتحاق بطائفتنا".

تعاليم الناناخ على أنغام الهزّ والرقص

تسجيل نشره على موقع يوتيوب Sabanar.

الصورة منشورة هنا.

ترنيمة الحاخام نخمان

تسجيل نشره على يوتيوب shimonkreisel.

شعارات جدارية

في كل أنحاء إسرائيل، نجد شعارات على الجدران تردّد التعويذة "ناناخ ناخما نخمان مؤمن".

صورة نشرها على فليكر Ellla

صورة نشرها على فليكر ThesightandtheFury