مصر

الدقائق الأولى بعد الاعتداء على أقباط في الصعيد

صوّر هذا التسجيل مساء أمس بُعيد عملية إطلاق نار تسببت بقتل سبعة أشخاص بينهم ستة أقباط في إحدى بلدات الصعيد جنوب مصر. ...

إعلان

صوّر هذا التسجيل مساء أمس بُعيد عملية إطلاق نار تسببت بقتل سبعة أشخاص بينهم ستة أقباط في إحدى بلدات الصعيد، جنوب مصر.

تسجيل نشره وائل عباس على مدونته الوعي المصري في 7 يناير 2010.

وبحسب المدوّن وائل عبّاس الذي نشر التسجيل، التقط هذه المشاهد طبيب يدعى أمجد فكتور.

ووقع الاعتداء قرابة الساعة الحادية عشرة والربع ليلاً بعد خروج الأقباط من قداس عيد الميلاد الذي أقيم في مطرانية نجع حمادي الواقعة في محافظة قنا على بعد حوالي 700 كلم جنوب القاهرة. وبحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية (مينا)، لقي حارس المطرانية المسلم مصرعه أيضًا في الاعتداء كما جُرح تسعة أقباط حالة بعضهم حرجة. وأفاد شهود عيان بأن مجهولين على متن ثلاث سيارات (فيات وبيجو وباص عمومي صغير) فتحوا النار على مجموعة من المسيحيين الأقباط عشية عيد الميلاد.

وبحسب المصادر الأمنية، قد تكون عملية إطلاق النار على صلة بقضية خطف فتاة في الثانية عشرة من العمر مطلع نوفمبر على يد قبطي متّهم بالاعتداء عليها جنسيًا. وقد حاول مئات المسلمين الغاضبين الفتك به بعد ذلك بأسابيع خلال نقله إلى دار المحكمة في آلية للشرطة. وعقب محاولة القتل الفاشلة، حرقت حشود غاضبة من المسلمين عدة منازل ومتاجر يملكها أقباط في مدينة فرشوط المجاورة.

وينتمي حوالي 8 بالمئة من المصريين (من أصل 80 مليون نسمة) إلى الطائفة القبطية التي تحتفل بعيد الميلاد في السابع من يناير.