حصاد 2022: خمسة أخبار كاذبة حول الحرب في أوكرانيا

تناقلت هذه الأخبار الخمس منذ بداية الحرب في أوكرانيا وتحقق منها فريق تحرير مراقبون فرانس 24 هذا العام.
تناقلت هذه الأخبار الخمس منذ بداية الحرب في أوكرانيا وتحقق منها فريق تحرير مراقبون فرانس 24 هذا العام. © مراقبون

تميزت بداية عام 2022 بالهجوم الروسي على أوكرانيا، ما خلف حربا دموية لكن كذلك حرب صور ومعلومات على وسائل التواصل الاجتماعي، واكبتها العديد من الأخبار المضللة. حلل فريق تحرير مراقبون مئات الصور هذا العام، اخترنا لكم منها خمسة من أهم الأخبار الكاذبة.

إعلان

خلال عام 2022 حرر فريق مراقبون 92 مقالا يحلل فيها صورا وفيديوهات مضللة تداولت حول الحرب في أوكرانيا. إليكم مختاراتنا من هذه الصور والفيديوهات والتي تنوعت ما بين إتهام الأوكرانيين بنزعات نازية، والقيام بتمثيليات لجلب التعاطف الدولي للجانب الأوكراني، وحتى تقارير إخبارية مفبركة منسوبة لقنوات إعلامية دولية…

فيديو يزعم أن مجزرة بوتشا تمثيلية أوكرانية

في 2 نيسان/أبريل 2022، بعد مرور شهر على بدء الحرب في أوكرانيا، عثر على أكثر من 350 جثة مدنية في بوتشا، وهي مدينة أوكرانية كان الجيش الروسي قد احتلها قبل أيام. بعد فترة وجيزة، زعمت وسائل الإعلام والحسابات الموالية لروسيا أن الحدث مفبرك. واستندت هذه الحسابات على مقطع مصور واحد يظهر، بحسب ادعاءاتهم، جثث القتلى وهي تتحرك.

لكن هذا الانطباع يعود في الواقع إلى رداءة جودة المقطع المصور. من خلال مشاهدة الفيديو الأصلي، يمكننا أن نرى أن الأمر يتعلق بتأثيرات بصرية وأن الأجسام لا تتحرك. الصور والفيديوهات الأخرى التي التقطت في نفس الموقع تكشف أيضا عن نفس الجثث، ملقاة بلا حراك على نفس الطريق.

حقيقة أم فبركة
حقيقة أم فبركة © فرانس 24

أوكرانيا: كيف أخفى تقرير مفبرك لقناة روسية مظاهرة في مدينة خيرسون؟

في 7 آذار/مارس 2022، عرضت قناة فيستي 92 الروسية تقريرا يظهر قيام جنود روس بتوزيع مواد غذائية على سكان مدينة خيرسون، وهي مدينة أوكرانية كانت آنذاك تحت سيطرة الجيش الروسي. 

وتأكد صحافيو مراقبون من أن التقرير الذي بثته القناة الروسية مفبرك إذ عمد إلى إخفاء تفاصيل مهمة جرت في نفس المكان والزمان. فقد أظهرت ثلاث مقاطع مصورة نشرها هواة على مواقع التواصل الاجتماعي أن السكان كانوا قد تجمعوا أمام شاحنات توزيع المساعدات بصدد التظاهر ضد الاحتلال الروسي وليس لتلقي المساعدات. إلا أن القناة عمدت في تقريرها إلى حذف جميع الآثار الصوتية والمرئية لهذه المظاهرة.

فرانس 24
فرانس 24 © فرانس 24

فيديوهات تزعم أن الرئيس الأوكراني مدمن كوكايين

منذ بدء الحرب على أوكرانيا، استهدفت العديد من الأخبار المزيفة الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بغرض تشويه سمعته. وحاول البعض الترويج لمقاطع فيديو وصور تقدم الرئيس الأوكراني على أنه متعاط منتظم للكوكايين.

ومعظم هذه الفيديوهات هي في الحقيقة عبارة عن عمليات مونتاج، فنرى في أحدها بعض الكوكايين الذي تمت إضافته رقميا إلى مكتب الرئيس الأوكراني. في حيث استبدل صوت زيلينسكي في إحدى المقابلات التي كان يتحدث فيها عن عدم تعاطيه للكوكايين بصوتٍ من مقابلة أخرى بهدف جعله يقول العكس.

حقيقة أم فبركة
حقيقة أم فبركة © فرانس 24

نازيون و معادون للسامية ومتطرفون: أخبار مضللة تستهدف اللاجئين الأوكرانيين في أوروبا

العديد من المحتويات المفبركة تهدف إلى اتهام أوكرانيا بالانتماء للأيديولوجية النازية. فقد قام البعض، على سبيل المثال، ببث صور مضللة لأعلام تعرض الصليب المعقوف بينما بينما زعم آخرون أن الأطفال الأوكرانيين يغنون الأناشيد النازية.

بالإضافة إلى ذلك، تم نشر العديد من الصور التي يزعم أصحابها أنها تُظهر لاجئين أوكرانيين في أوروبا من أنصار النازية في أيار/مايو 2022. لكنه. بفضل عمليات البحث العكسي عن الصور (لمعرفة المزيد عن طريقة البحث هذه)، اكتشفنا أن هذه الصور مضللة ولا تظهر أوكرانيين.

حقيقة أم فبركة
حقيقة أم فبركة © حقيقة أم فبركة

هل قام الأوكرانيون بنشر شريط "أخبار كاذبة" عن النزاع مع روسيا؟ لا بل تسجيل لأغنية عن الحرب

في 17 تشرين الأول/أكتوبر 2022، نشرت حسابات موالية لروسيا بكثافة على وسائل التواصل الاجتماعي مقطعي فيديو يظهر فيهما ما يبدو أنه جندي أوكراني أثناء جلسة تصوير.

وتم استخدام هذين المقطعين المسجلين للادعاء بأن الحرب المتواصلة في أوكرانيا ليست سوى مسرحية. لكن عملية التحقق بينت أن مقطعي الفيديو صادران في الحقيقة من تصوير فيديو "كليب" لأغنية لفنانة أوكرانية تتناول فيها "آلام الحرب".

هذه المقاطع المصورة التي تم استخدامها للقول بأن الحرب في أوكرانيا مجرد مسرحية هي في الحقيقة صادرة من تصوير لفيديو "كليب'' لأغنية الفنانة الأوكرانية آنا خانينا.
هذه المقاطع المصورة التي تم استخدامها للقول بأن الحرب في أوكرانيا مجرد مسرحية هي في الحقيقة صادرة من تصوير لفيديو "كليب'' لأغنية الفنانة الأوكرانية آنا خانينا. © صورة مراقبون.