مراقبون

حقيقة أم فبركة: مخيمات للحجر الصحي في الولايات المتحدة؟

يزعم مستخدم أن هناك مخيمات معدة للحجر الصحي في الولايات المتحدة للحد من جائحة كورونا، كما هو الحال في الصين. لكن هل هذا فعلا موجود؟
يزعم مستخدم أن هناك مخيمات معدة للحجر الصحي في الولايات المتحدة للحد من جائحة كورونا، كما هو الحال في الصين. لكن هل هذا فعلا موجود؟ © مراقبون

للحد من تفشي جائحة كورونا، قامت السلطات الصينية في محافظة خوباي بإنشاء مخيمات للحجر الصحي في كانون الثاني/يناير 2021 .وفي الولايات المتحدة، زعم مستخدم إنترنت مؤخرا أنه وجد بيوتا متنقلة في ولاية ألاباما مماثلة لتلك التي تم استخدامها  في مخيم الحجر الصحي في الصين، ملمحا إلى أن الولايات المتحدة لجأت إلى انشاء مخيمات للحجر الصحي. لكن هذا الادعء لا أساس له من الصحة.

إعلان

يتكون الفيديو من مقطعين إثنين : أولهما يتضمن مشاهد فعلية لمخيمات الحجر الصحي في الصين  والثاني يظهر مقطورات مماثلة في الولايات المتحدة الأمريكية. تحلل فاطمة بن حمد هذه المقاطع المنشورة على تطبيق تيك توك.

تفاصيل التحقق من الصور

تمكن فريق مراقبون فرانس 24 من معرفة الموقع الجغرافي الذي التقط فيه المقطع وتأكد أن فيديو المقطورات قد صور فعلا في مدينة هنتزفيل، ألاباما، قرب سكة حديدية.

أكد لنا متحف السكك الحديدية في نفس الولاية أن هذه المقطورات لا تمت بصلة لجائحة كورونا، إذ قال أحد المسئولين: "إنها مقطورات للعاملين في شركة 'نورفولك ساذرن' و ليست مخيمات حجر صحي. إنها تابعة لقطارات صيانة السكك الحديدية."

لمشاهدة المزيد من أعداد برنامج "حقيقة أم فبركة" انقر هنا.