مراقبون

اليمن : لاجئون إثيوبيون يخاطرون بحياتهم للعودة إلى بلادهم

صورة من الشاشة
صورة من الشاشة © فرانس24

 خلال الأشهر الأخيرة، تزايدت الإعتداء ات ضد المهاجرين الإثيوبيين بشكل ملحوظ في اليمن. وتستهدف بالأساس أفرادا من شعب الأورو، وهي قبائل مهمشة في بلدها الأصلي. ودفع هذا الوضع بهؤلاء إلى ركوب البحر مجددا في رحلات شديدة الخطورة في البحر الأحمر وخليج عدن، هذه المرة في الاتجاه المعاكس للعودة إلى إثيوبيا. مراقبتنا عرفات جبريل باركي تنحدر من إثيوبيا، وهي محامية ورئيسة جمعية الأورو للدفاع عن حقوق الإنسان. وتصف باركي الوضع بأنه أشبه بعمليات مطاردة مستمرة.