مراقبون

نقاش فرانس 24: هل أصبحت تطبيقات تيك توك وتلغرام وكرا للأخبار الكاذبة؟

بمناسبة أسبوع الصحافة ووسائل الإعلام في المدارس الفرنسية تناولت الصحفية فاطمة بن حمد من فريق مراقبون في برنامج نقاش فرانس 24 حماية مستخدمي الانترنت خاصة المراهقين و الشباب منهم من الأخبار المضللة و التحسيس حول استهلاك المعلومة على وسائل التواصل الاجتماعي.
بمناسبة أسبوع الصحافة ووسائل الإعلام في المدارس الفرنسية تناولت الصحفية فاطمة بن حمد من فريق مراقبون في برنامج نقاش فرانس 24 حماية مستخدمي الانترنت خاصة المراهقين و الشباب منهم من الأخبار المضللة و التحسيس حول استهلاك المعلومة على وسائل التواصل الاجتماعي. © مراقبون

بمناسبة أسبوع الصحافة ووسائل الإعلام في المدارس الفرنسية شاركت الصحفية فاطمة بن حمد من فريق "مراقبون" في برنامج "نقاش فرانس 24 "، وتحددثت عن ظاهرة انتشار الأخبار والصور المضللة على شبكات التواصل الاجتماعي، و التي يستخدمها بصفة خاصة المراهقون و الشباب، كما يغزوها كذلك منذ بضع سنوات البالغون و حتى الكبار في السن.كيف يتصرف مستخدم الانترنت اليوم إزاء المعلومة وكيف نقوم بالتحسيس حول استهلاكها على وسائل التواصل الاجتماعي؟

إعلان

 مع بداية العشرية الجديدة، أصبح الشباب "يهاجرون" إلى تطبيقات تيك توك وتلغرام وسنابشات عوض فيسبوك، التي ينشر عليها كم هائل من الصور والفيديوهات والمعلومات. ما هي أنواع الأخبار الكاذبة التي نجدها على هذه التطبيقات؟ إلى أي حد يتم التلاعب بطبيعة الأخبار بالصور؟ وكيف يساهم ذلك في تغذية نظريات المؤامرة أوفي خدمة أجندات سياسية معينة؟ كيف نستطيع تفادي الوقوع في فخ الأخبار المضللة؟

حاول فريقنا الاجابة عن هذه هذه التساؤلات ضمن برنامج "نقاش فرانس 24" من تقديم توفيق مجيد مع ولاء مصطفى الأستاذة في كلية الإعلام بالجامعة الحديثة للتكنولوجيا والمعلومات بالقاهرة، ومحمد علي السويسي الصحفي المتخصص في تكنولوجيا الإتصال.