حقيقة أم فبركة

حقيقة أم فبركة : كيف نرصد صور البروفايل المزيفة على وسائل التواصل الاجتماعي؟

هؤلاء الاشخاص غير موجودين، بل قد ولّدهم الذكاء الاصطناعي. فكيف رصدناها وتحققنا منها؟ الاجابة مع خبير التكنولوجيا فيكتور بيسيه في هذا العدد من حقيقة أم فبركة.
هؤلاء الاشخاص غير موجودين، بل قد ولّدهم الذكاء الاصطناعي. فكيف رصدناها وتحققنا منها؟ الاجابة مع خبير التكنولوجيا فيكتور بيسيه في هذا العدد من حقيقة أم فبركة. © مراقبون

سواء على تويتر أم فيسبوك أو انستغرام تنتشر حسابات مزيفة على وسائل التواصل الاجتماعي، هدفها غالبا تضليل المستخدمين والتهكم عليهم وأحيانا تستخدم صور بروفايل مزيفة. في هذا العدد من "حقيقة أم فبركة" نقدم لكم بعض النصائح لرصد مثل هذه الصور. 

إعلان

تحاول عديد الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي تضمن هوية واقعية، ولهذا تستخدم سور بروفايل واقعية من موقع ".." ("هذا الشخص غير موجود" بالعربية). ويولد الموقع أوتوماتيكيا صورا لوجوه واقعية لرجال ونساء وحتى حيوانات وهي تستعمل غالبا لخلق حسابات تحمل هوية مزيفة. 

لكنه من السهل رصد هذه الصور المزيفة. والدليل الفاضح هو موقع وشكل العينين والتي نجدها منظمة دائما في نفس الموقع بطريقة غير طبيعية.  

لكنه ليس الدليل الوحيد فيمكن أيضا أن نجد قرائن في النظارات والأقراط وخلفية الصورة... في هذا العدد من "حقيقة أم فبركة" يقدم خبير التكنولوجيا فيكتور بيسيه نصائحه لتفادي الوقوع في فخ الحسابات المزيفة على شبكات التواصل الاجتماعي.