عاريات أكثر من اللازم للتمايل في شوارع صور!!

صورة نشرها طوني يمين على موقع فايسبوك.

جرى البارحة إلغاء مهرجان رقص السامبا في مدينة صور، جنوب لبنان، بعد أن اعتبر زعماء روحيون مسلمون أن العرض "إباحي" ومخالف للقيم الإسلامية. إلغاء تصفه مراقبتنا في بيروت بـ"المعيب والمضرّ بصورة لبنان".

تقوم الفرقة البرازيلية بجولة في لبنان منذ الثالث والعشرين من سبتمبر/أيلول الماضي. وقد سبق أن شهد وسط بيروت عرضين للفرقة (في 23 و24 سبتمبر/أيلول) كما مدينتا زحلة والبترون وكلاهما ذواتا غالبية مسيحية.

ويأتي إلغاء البارحة عقب جهود بذلتها السفارة البرازيلية في لبنان لمراعاة مشاعر أهل صور ذات الغالبية المسلمة. ولهذا الغرض، كان قد تقرّر أن يرتدي الراقصون والراقصات ملابسة تغطي كامل الجسم خلافًا لما جرت عليه العادة في مهرجانات السامبا.

غير أن هذه التدابير الاحترازية لم توتِ ثمارها. فبالنسبة إلى المشايخ الخمسين الذين طالبوا في صور بإلغاء العرض، كانت الأزياء تفتقر إلى الحشمة. وقد أعربوا على لسان الشيخ علي ياسين عن مخاوفهم من اندلاع اضطرابات حين يبدأ الراقصون شبه العراة بالتمايل في شوارع صور.

المساهمون

"مرة جديدة سيقترن اسم لبنان بالتعصب والتزمت"

دارين صبّاغ مترجمة وصاحبة مدوّنة في بيروت. حضرت الحفل الأول للفرقة البرازيلية في العاصمة اللبنانية في الثالث والعشرين من سبتمبر/أيلول.

"عندما علمت أن الفرقة ستنهي جولتها في صور، استغربت نظرًا لما نعرفه عن الطابع المحافظ للمدينة. لكنني قلت في نفسي إنهم بدون أدنى شك حصلوا على التراخيص اللازمة وأن أحدًا لن يعترض بماأن المهرجان نظّمته شركة خاصة بالتعاون مع وزارة السياحة اللبنانية والسفارة البرازيلية في لبنان.

هذا الإلغاء معيب ويضرّ بصورة البلاد. فمرة جديدة سيقترن اسم لبنان بالتعصب والتزمت.

هل عليّ أن أحكم على المسؤولين عن هذا الإلغاء؟ لا، بما أنهم يدافعون عن تقاليدهم الثقافية ولا بد من احترامها ولو كنت من رأي مخالف. لكن يجب أن يحاسب المنظمون لهذا الحدث لأنهم مسؤولون عن دعاية سيئة كان البلد في غنى عنها. هذا الإلغاء يُرجعنا بالذاكرة إلى أيام عصيبة نريد أن ننساها. بلادي متعددة الطوائف وما حدث ذكّرنا مرة جديدة أنه لا يزال لدينا الكثير لنتعلمه إذا أردنا أن نعيش معًا بسلام".

فرقة السامبا في بيروت في 23 سبتمبر

صور نشرها طوني يمين على موقع فايسبوك.

صورة نشرتها دارين صبّاغ في 24 سبتمبر/أيلول.

صورة نشرها طوني يميّن على موقع فايسبوك.

صورة نشرتها دارين صبّاغ في 24 سبتمبر/أيلول.

التعليقات

تحياتي للجميع

أعتقد أن معظم الحضور قد شاهدوا في أخبار لبنان عن هذه الفرق الراقصه و قد شاهدوا طريقة لباسهم ،فكان من الأجدر بهم أن يمتنعوا عن الحضور إن وجدوا في ذلك الزي إنتهاكاً لحرمه ديارهم أو رأوا فيه إنحلالاً ..
نحن لا نستطيع أن نفرض شروطاً علي رقصاتهم ولكن يمكن للمسؤلين وضع مطالب بسيطه وبطريقة لبقه من الفرق المشاركه في المهرجان بإرتداء لباس اقل فتنه أو أقل تعري ..
لإحترم سكان المنطقه المسلمين.
وهذا ليس دليلاً علي التخلف لا بل إحترماً للديانات الأخري وهذا شيء جميل.
فالغرب يحترمون المسلمون في شهر رمضان ولا يفطرون أمامهم .
وهم يأتون إلي ديار المسلمين ولا يحترمون ديننا فهذا شيء أخر.
إلا لو لم يكونوا علي علم مسبق بأن لبنان دولة إسلاميه ،مسيحيه حسب ديانة الشعب .

تحياتي للجميع

كونوا متلن و بصير العرض.....

أنا معك كل واحد كان مع الحريات و حرية الرأي و عدم الموافقة على عدم الموافقة على عرض الإحتفال ي صور بسبب المحافظة...غير أني أقول لدارين و لكل من وافقها لولا نزلتي و نزلت كل أخوات الموافقين لدارين مع هؤلاز الراقصات العاريات في الشارع و لبستي أو للبسن مثلهن كان أكيد وافق الكثيرون على تمام العرض؟؟؟؟
فهل ممكن يا دارين الموافقة على هدا الطلب....

أرقى ما في الكون أن تقيس الأشياء على نفسك قبل أن تتكلم عليها...

و شكرا...

الى متى هذا التخلف

لابد ان نترك التخلف والتشدد .......ولابد من الانفتاح على الثقافات الاخرى.....رقصة السامبا فن راقي لابد ان نبتعد عن تسطيح الامور.....وكان من الافضل عرضه في مدينه صورة وغيرها من المدن التي توصف بالمحافظة حتى ينفتح اهلها ويتعود على مثل هذه المظاهر.

معهم حق

كيف يوصف شيئ كهذا بالتعصب . انا مع منع هكذا استعراضات تجعل الشباب تلهث وراء الاجساد لا وراء الاستعراض كفن, استغلال الفتيات في مثل هكذا امور انما يطيح بفضائل المجتمع

أنا موافق مع

أنا موافق مع دارين... لا يمكن فرض الأمور على الناس. هذا المهرجان نجح في مدن مثل بيروت وزحلة لأن الناس تقبلته وبالتالي يجب ترك الناس على حريتهم... وأهل صور إذا ارادوا مشاهدة المهرجان كان يمكنهن ان ياتوا غلى مدن اخرى... دعوا الناس تأتي إلى هكذا حفلان. لا تفرضوها عليهم

عروض السامبا

عروض السامبا رائعة ومن المؤسف ان لا نعرفها في عالمنا العربي. لا شك أن الانفتاح على ثقافات اخرى يحتاج إلى مزيد من الوعي ونسبة أقل من الكبت.

الفضيله

لا تزال الفضيله حيه في لبنان.
مبروك الف مبروك فعلا

ليس عيب منع هذه

ليس عيب منع هذه الحفلات يجب احترام رغبات سكان المدينة وليس فرض شىءبداعي الانقتاح التحضر ليس هو العري

Close