المأكولات السريعة للذواقة: أطباق فاخرة بمأكولات ضارة

الارتقاء بالمأكولات السريعة إلى مستوى الأطباق الفاخرة. هذا هو التحدي الذي نجح إريك ترينيداد في تحقيقه. إريك مصمم إعلانات شاب يعيش في نيويورك وينشر على موقعه www.fancyfastfood.com إنجازاته في المطبخ.

تقوم فكرة fancy fast food أو "المأكولات السريعة للذواقة" على إعادة تقديم أطباق شعبية من المأكولات السريعة وكأنها من إعداد أحد كبار الطهاة العالميين وذلك بدون إضافة مكونات جديدة اللّهم عرق بقدونس أو قطعة مخلل للزينة. وقد سبق أن نشر إريك ترينيداد على موقعه سبعة أطباق خضعت لتعديلات جذرية في الشكل والتقديم أعطاها أسماء جديدة من بينها طبق "تاكوبيلليني" وهو كناية عن "تاكوس" مكسيكية جعلها إريك على شاكلة "تورتيلليني".

المساهمون

العين تعشق قبل اللسان أحيانًا

قبل: Popeyes Fried Chicken. بعد: Spicy Chicken Sushi

قبل: Taco Bell Burrito Supreme. بعد: Tacobellini.

قبل: White Castle Sack Meal. بعد: Tapas de Castillo Blanco.

قبل: McDonald’s Big Mac Extra Value Meal. بعد: McSteak & Potatoes.

مراحل التحول

حوّل إريك ترينيداد "بيتزا دومينو" هذه إلى طبق "دو مي نو شو ماين" في 30 دقيقة. إليكم مراحل هذا التحول. (الاتجاه من اليمين إلى اليسار)

"أسخر من مطاعم المأكولات السريعة كما من الذواقة الذين يخالون أنفسهم أصحاب شأن لأنهم يتعشون في مطاعم فاخرة"

إريك ترينيداد مصمم إعلانات في نيويورك. وقد أطلق موقعه Fancyfastfood في 12 مايو/أيار الماضي.

لم أدرس فن الطبخ. حين كنت فتى، كنا نقصد مع العائلة مطاعم صينية لديها "بوفيه مفتوح". ومع أخي، كنا نقلد البرنامج الياباني المتلفز Iron Chef فنحاول تقديم الأطباق الصينية التي نتناولها بأفضل صورة ممكنة.

حين أعد الطعام لأصدقائي، أحرص على تقديمه بشكل متقن. قبل ثلاثة أشهر، كنت ضجرًا فقصدت أحد مطاعم "ماكدونالدز" واشتريت طبق "بيغ ماك". وعندما رجعت إلى البيت، حولته إلى طبق مترف سميته "ستيك مع البطاطا"، ثم نشرت الصور على الإنترنت.

عبر موقعي، أسخر من مطاعم المأكولات السريعة كما من الذواقة الذين يخالون أنفسهم أصحاب شأن لأنهم يتعشون في مطاعم فاخرة ويتحدثون طيلة ساعات عن هذا الطبق الراقي أو ذاك. أردت أن أثبت أنه بالإمكان إعداد أطباق فاخرة مع مجرد مأكولات رخيصة ضارة. شعار موقعي هو "لا يزال هذا الطبق مضرًا لصحتكم لكن بالله عليكم، أليس شهيًا!"

لم أتصور أن ينال الموقع كل هذا الإقبال. لقد اتصلت بي مجلة "تايم ماغازين" كما صحيفة أسترالية. حتى أن أحد الناشرين عرض علي نشر كتاب حول "المأكولات السريعة للذواقة". أعتقد أنه في هذا الزمن من الشدة والأزمات، يحاول الناس إعداد أمور جميلة بكلفة رخيصة. يرغبون في إثارة إعجاب حبيبهم أو حبيبتهم بدون الإسراف في الإنفاق".

التعليقات

بصراحة أنا

بصراحة أنا يقرفني أن يلعب بالأكل الذي سبق أن طبخ. هذا ليس شهيا

ربما الطعم لم

ربما الطعم لم يتغير ولا الفائدة الصحية لكن في فكرته إبداعا.

ليس كل ما يلمع

ليس كل ما يلمع ذهبا وليس كل طبق شكله شهي طعمه طيب.

فكرة لطيفة

فكرة لطيفة ومسلية ولو أن الجوعان لا يأبه كثيرا لمظهر الأكل. وعادة عندما نهرع إلى مطاعم الماكولات السريعة فهذا لاننا نموت من الجوع.

Close